السبت، 21 جوان، 2008

في عيادة الطبيب النفسي

الطبيب: عسلامة، تفضل أقعد،

المريض: عسلامة دكتور، يعيشك...

الطبيب: السكرتيرة قالتلي إلي اسمك عمار وتخدم مهندس في الوكالة التونسية للأنترنت...

المريض: صحيح، أنا مهندس في "الو.ت.ا" أما إسمي مش عمار، إسمي مختار. عمار هذا هو مسؤول الحفاظ على الأخلاق الحميدة عندنا. والحقيقة، أنا جيتك اليوم على خاطروا هو... باش يجننا غادي.

الطبيب: كيفاش؟ تراه احكيلي...

المريض: متأكد ما يسمعنا حد؟ راني بو عائلة، ولو كان يسمع بي عمار جيت لهوني، إلا ما يتسبب في تطريدي...

الطبيب: لا اتهنا، نسمعك كان أنا هوني، وبعد ما تخرج، باش ننسى إلي قلتهولي الكل...

المريض: أية باهي، طمنتني دكتور...

الطبيب: مش كان ندخلوا في الموضوع خير؟ نحس إلي القراء بداوا يفدوا؟

المريض: أما قراء، موش قلتلي ما يسمعنا حد؟

الطبيب: إحم... تي لا... قولة يقولوها هاكي.. أية تنجم تبدا. علاش جيت لهوني سي عمار؟

المريض: مختار، ماني قلتلك إسمي مختار.

الطبيب: سامحني، مختار نقصد. علاش جيت لهوني سي مختار؟

المريض: والله يا دكتور، حكايتي حكاية. كيما قتلك قبيلة، أنا مهندس إعلامية في "الو.ت.ا"....

الطبيب [في قلبو]: إعلامية مالا بربي مهندس شنو في "الو.ت.ا"، مهندس فلاحي؟ أية وقتاش يحكي حكايتو ها الهم هذا ويفكني...

المريض: ... وعمار هذا، هو مسؤول الحفاظ على الأخلاق الحميدة عندنا.

الطبيب: وعمار هذا مهندس كيفك؟

المريض: تي لا ما هواش مهندس، أون فيت ما نعرفش عليه قاري والا موش قاري... المهم، الأهداف المعلنة متاع سي عمار هذا هي حجب المواقع إلي تروج دعارة الصغار واللي فما حتى بعض الدول الديمقراطية اللي قاعدة تخمم في المسئلة هذي توا.

الطبيب [بنية فاسدة و إبتسامة ماكرة]: يعني احنا كنا سباقين في المجال هذا؟

المريض: لا سباقين لا شي... أية نرجع لموضوعنا، عاد قتلك، عمار هذا مهمتو تتمثل في جييانو كل نهار لل"و.ت.ا" وفي الإبحار على الأنترنات... بين قوسين، حبتلنا شهرين باش نعلموه كيفاش يستعمل متصفح واب... ما علينا، وكل مرة يلقى موقع ما يعجبوش، يطلب منا باش نسكروه. في البداية، الأمور مشات بشكل عادي، وفقط المواقع اللي تدخل في الأهداف المعلنة تم حجبها. لكن في السنوات الأخيرة، سي عمار ولا يبعثلنا في مواقع سياسية ومعارضة بش نسكروها.

الطبيب: إيه ماهو انتم قولولو "لا".

المريض: بربي كيفاش نقولولو لا، السيد قفاف من أعلى طراز وزيد عندو خوه يخدم في...

الطبيب [مقاطعاً] : موش لازم تقلي إشكون خوه...

المريض: يعني إذا شم على واحد منا الهف، ينجم يقطعلو الخبزة متاعو. وزيد توا كمل سمع اللي فما شكون ينجم يدور على الحجب متاعو بإستعمال ما يسمى بالبروكسي ولا حتى هو يتبع في البروكسيات الجدد ويطلب منا نسكروها.

الطبيب: آه... فهمت توا. يعني إنت جيتني توا على خاطر ضميرك يأنب فيك وما نجمت تعمل شي...

المريض: بالظبط، الحاجة الوحيدة اللي نجمنا نعملوها غادي هي أن كيف يعطينا موقع للحجب، نسكرو كان العنوان اللي يعطيهولنا رغم اللي احنا نعرفوا اللي فما عناوين أخرى توصل لنفس الموقع و استغلينا الجهل و البهامة متاعو بش نقولولوا اللي ما انجموش نحجبوا أكثر من عنوان للموقع الواحد.

الطبيب: إيه وآش تحطولهم الناس ألي يطلبوا الموقع المحجوب؟ سمعت اللي فما دول عندها صفحات خاصة للمواقع المحجوبة

المريض: لا احنا نحطو رسالة مفادها أن الموقع غير موجود. الحقيقة عمار ما يهتمش بالتفاصيل هذي واحنا ما حبيناش نظهروا اللي الحكاية هذي منظمة.

الطبيب: فما حاجة ما فهمتهاش، إذا كانكم متأكدين اللي السيد هذا قاعد يجتهد وحدو علاش ما تشكيوش به؟

المريض: الخوف يا دكتور، الخوف وعدم الثقة، شكون يقلي أن السيد اللي نمشي نشكيلو ما يطلعش كيما عمار؟

الطبيب: إيه وما حكيتش في الحكاية هذي إنت وزملائك في "الو.ت.ا"؟

المريض: أوه... لا... صلي على النبي؟ تحبهم يشكيوا بيا؟

الطبيب: يعني كان إنت اللي مقلقتك حكايات عمار هذي؟

المريض: ما نعرفش. عمري ما حكيت في الموضوع هذا أنا وزملائي؟

الطبيب: مالا كيفاش عرفت اللي باش يشكيوا بيك؟

المريض: ما نيش متأكد، إما ما نحبش نخاطر

الطبيب: اسمعني يا سي المختار، من شيرة تقلي "استغليتوا البهامة متاعوا وقلتولو اللي ما تنجموش تحجبوا أكثر من عنوان للموقع الواحد" ومن شيرة أخرى تقلي اللي إنت ما عندكش ثقة في زملائك. ما يظهرلكش كلام متناقض شوية هذا؟

المريض: لا، يظهرلي كلامي متناقض برشة موش شوية... وهذاكة علاش جيتك. لو كان جيت انجم نلقى حل وحدي راني مشيت صرفت هاك ال-35 دينار متاع الفيزيتة في حاجة أخرى مفيدة.

الطبيب: آه، فهمت توا... [و في الحقيقة ما هو فاهم شي]... إسمع يا سي عمار...

المريض: مختار

الطبيب: باهي مختار. اسمعني بالباهي: أول حاجة ننصحك تعملها، هاي أنك تمشي تاخو كونجي وتنسى كل شي عندو علاقة بال" و.ت.ا" . وهاني باش نكتبلك شهرين راحة.

المريض: وثاني نصيحة دكتور؟

الطبيب: لا عاد، كل شي في وقتو... برى إرتاح شهرين وبعد أرجعلي تو نقلك آش تعمل.

المريض: باهي يعيشك يا دكتور، أية بسلامة توا...

الطبيب: في أمان الله.

الطبيب [بعد ما مشى المريض، يطلب الكاتبة متاعو]: ألو، بربي تطلبلي سي {...} (عرفو كيف كان طالب).

الطبيب: ألو، عسلامة سي {...}، نشالله مانيش نقلق فيك...

{...}: [غير مسموع]

الطبيب: تتذكر كيف كنت نحضر في شهادة الإختصاص متاعي وإنت قتلي تو يجيك نهار مريض يخليك إنت نفسك في حاجة لطبيب نفساني؟

{...}: [غير مسموع]

الطبيب
: هاو جاء إليوم النهار هذا. وقتاش انجم نشوفك؟

هناك تعليقان (2):

طارق الكحلاوي يقول...

هايلة بشير... وين كانت متخبية المواهب هذية يا خويا

Bechir يقول...

يعيشك يا طارق...
هذاكة آش تعلم قراية الألغاز...

:-D