الثلاثاء، 1 جويلية، 2008

يوم التدوين من اجل حرية التعبير : ادم فتحي : الحرية ؟؟

ادم فتحي : الحرية ؟؟

...

اربع للحمام

وخمس لحبل الكلام

وسابعة للمقص

لنا اليوم حرية في دخول القفص

**

سنة خمسة وثمانين

قيل لنا رسميا اننا اصبحنا نتمتع بحرية اكبر

حتى اننا سنصرها خارج حدودنا

فكتبت قصيدة

الحرية 85

قلت فيها

عندما لم ادخل السجن

بكاني داخله

قال لي اوصيك شرا بحبيباتي

واوصيك سلاما بعدوي

وتوارى بعد ان اورثني حملا توارى حامله

فتلفت الى انثاي

لن ارسم عينيها على الجدران

لن احكي للقضبان عما قال لي نمل يديها

لن ارى نهر التجاعيد الذي سوف يغطي حلم من احببت

لن ابحث في القفة عن عاطفة تاتي مع الخبزولا تاتي

ولن اقتل وقتا كان قد شل جناحي قاتله

عندما لم ادخل السجن

بكاني داخله

فتذكرنا بلادا لم تقلنا وتذكرنا بلادا لم نقلها

وسالنا النجمة الكبرى التي من اجلها غاب رفاق لي

نحن لم نحمل الى السجن لاننا نحمله

**

سنة 1986

اصبحنا نصدر الحرية الى المريخ والمشتري

قيل لنا رسميا اننا احرار فكتبت

الحرية 86

قفص قال للقبرة

ها انا البس اليوم قوس قزح

وازين قضبان صدري بالونه النضرة

اين تهرب يا طائر الحر

قد نجد القفص اليوم في الشجرة

**

الحرية 1987

بعد ان لم يقل لنا شيء

الاول قال

بلادي غرفة ضيقة كصباحات الاعياد

حتى اني ان عدت الى اهلي بعشاء الاولاد

ابقوني في الخارج كي يجدوا مكانا للقفة

الثاني

قال بلادي حبة رمان

حتى انه علي لابدل بنطالي

ان ادخل ساقي من شباك الجيران

قلت بشبه الهمس

واساس الرعب يحاصرنا من كل مكان

بلادي اصغر واصغر واصغر

حتى ان الشمس ان دخلتها من بعض الانهج

فعلينا نحن ان نخرج ؟؟؟

-------

للاستماع للقصيد اضغط هنا



ليست هناك تعليقات: